الاقمار الصناعية


في زمن الازمات تنتشر الاشاعات ، و تجد وسطا يسهل ان تنمو فيه و تطور ، و العجيب ان مع اشتداد الازمة ، يزداد تطرف الاشاعة ويسهل تصديقها مهما كانت غريبة .

ومن اشهر الاشاعات في العالم زمن الحروب ، تأميم الدولة لاموال المواطنين في المصارف ، التجنيد الاجباري لكل المواطنين ، انتهاء المواد الغذائية ، و هكذا ولكل حرب طبيعتها واشاعاتها .

وليبيا احدى هذه الدول التي خاضت تجربة الحرب و حصلت على نصيبها من الاشاعات التي انتشرت بين المواطنين ، و للدالة على سخف الاشاعة احيانا و عدم اعتمادها على المنطق نهائيا هي اشاعاة ان الامريكان يسمعون حديث اي شخص في العالم باستعمال الاقمار الصناعية و ان هذه التقنية موجوده عند الامريكان من الثمانينيات ، قد اكون مخطئ لكن حسب ما تعلمته ان الاقمار الصناعية موجوده في منطقة خارج الغلاف الجوي للكوكب الارض واصطلح على تسمية تلك المنطقة بالفضاء و الفضاء كلمة مرادفة للفراغ و من القوانين الفيزيائية البسيطة التي تعلمناها في المدرسة ان الصوت لا ينتقل في الفراغ ، و لكم الحكم .

ماذا تتذكرون من اشاعات اخرى مررنا بها في فترة الحرب وما بعدها ، دونها في التعليقات حتى تبقى كارشيف .