لماذا اخترت هذا التصميم؟

يراه البعض تصميم بشع او غريب او على الأقل غير جميل، في حين أراه يفي بالغرض الذي اكتب من اجله في هذه المدونة، يُطْرَح عند هذه اللحظة لماذا اخترته؟

يجب في البداية ان احدد الغرض الفعلي من من مدونتي، بإرجاع الأمور إلى اصلها يسهل جدا إيجاد التعريفات المناسبة وإزالة الغموض عن الأشياء بتبسيطها لأقصى ما يمكن، مدونتي بكامل البساطة هي مكان اعبر فيه عن نفسي بأسلوب الكتابة وقليل جدا من الصور، لأنني في الأساس لست مصور، صحيح أهوى التصوير لكن ليس الغرض من مدونتي عرض صوري.

فاغلب ما سيعرض في مدونتي هو نص فقط مع بعض الإضافات كصورة توضيحية او شيفرة برنامج معين، هل انا مصمم مواقع؟ ابدًا .. ولا افقه في التصميم شيئًا وذوقي "زفت".

بعد هذه الإجابات السريعة أرى ان تصميم مدونتي يجب ان يوفر لي التالي:
  • تصميم لا يشوش على المحتوى الأساسي للصفحة.
  • عرض واضح جدا للمحتوى النصي للصفحة.
  • تباين بين المحتوى النصي وخلفية الموقع ككل، بدون أن يكون تباين مرهق للعين.
  • خفة الصفحة فلا صور ولا إضافات كثيرة ترهق المتصفح خصوصا مع سرعات الانترنت المتدنية لدينا في ليبيا.
  • سهولة الاستخدام والوصول لمحتوى وارشيف المدونة للزائر.

لهذه الأسباب ابقيت على مدونتي في "بلوجر" فلست بحاجة الى اي خدمات اضافية تقدمها باقي المدونات، فكل ما احتاجه يمكن حصره في النقاط التالية:
  • امكانية ادراج مواضيع في المدونة بطريقة سهلة.
  • توفر محرر نصوص يدعم العربية ويُمَكِّنُنِي من التالي ادراج وصلات خارجية، صور، مقاطع فيديو، التحكم بالخط نوعه ولونه وحجمه ومحاذاته، بالاضافة الى ادراج اقتباسات.
  • توفير اسلوب لعرض الارشيف.
  • توفير آلية للبحث في المدونة.
  • بعض المرونه للتحكم في تصميم المدونة.

عودة لتصميم المدونة، لا احب كثيرا فكرة وجود صورة في منطقة أعلى المدونة، فهي استهلاك زائد لسرعة الانترنت وحصتي الشهرية فلم ادخل لمدونة ما لرؤية اسم او عنوان المدونة بل لقراءة محتواها من مواضيع، والاسوء عندما تكون الصورة ضخمة محتلة لاغلب الصفحة، التي تطرني الى التوجه لشريط تمرير الصفحة وإزاحته للأسفل حتى اصل الى عنوان اول موضوع، لهذا السبب اكتفيت بنص فقط لعنوان الصفحة.

اكتشفت مؤخرا انه لا عيب كبير في كون الخلفية بيضاء غير ملونة، اما مشكلتي كانت في نوع الخط لم احب "Tahoma" في الحجم الكبير، يزداد جماله كلما صغر، لكن هذا يتعارض مع فكرتي عن سهولة القراءة، احب ان اقرأ النص وكأني استخدم اضافة "iReader"، نص كبير واضح خالي من الالوان المتعددة، وكرهت خط "Arial" عندما يكون صغيرًا، ولكنه اكثر من رائع عندما يكون كبير، ولاول مرة اقوم باستخدامه مع حجم يفوق 20  ونالت النتيجة رضاي، حروف واضحه فلا تداخل في الحروف ولا فواصل بينها، النقاط والحركات تظهر واضحه جدا معه.

تعجبني ايضا طريقة تصميم كتاب "Focus" الذي اعتمد في تصميمه على استخدام لون خط ليس اسود، كما هو متعارف عليه، بل استخدم اللون الرمادي، الذي منح النص نعومه، وشعور بالسكينة، وهذا ايضا ما اعتمدته في مدونتي، فللعناوين استخدمت احدى تدرجات اللون الازرق، وللنص احدى تدرجات الرمادي، تجمعهم كلهم خلفية بيضاء.

تخلصت من العمود الجانبي، وجعلت المدونة عمود واحد يحتوى التدوينات، وقسمت اسفل المدونة لعمودان وضعت فيها نص حقوق المدونة، وخدمة البحث، وارشيف المدونة، فهي خدمات جانبية غير اساسية للمدونة من يريدها يمكنه الذهاب الى اسفل المدونة حتى يعثر عليها.

لهذه الاسباب استقريت على هذا التصميم، الذي اعتقد انه يلبي احتياجاتي في الوقت الحالي والغرض من المدونة، اما الخطوة القادمة، فاتمنى ان اتخلص من بعض السطور في شيفرة تصميم المدونة التي اعتقد انها تحتوي على الكثير من الشيفرة غير ذات اهمية كُتِبًت لجعل المدونة اكثر دينامكية حتى تتلائم مع تغيير التصميم والاضافات المختلفة، لعل بازالتها تزداد سرعة تصفح المدونة ويصغر حجم الصفحة.

هناك تعليقان (2) :

  1. يعجبني هذا النوع من التصاميم، وأعتمده في مدونتي منذ 2008 حيث أستخدمت القالب الإفتراضي لوورد بريس حينها، كان قالب بخلفية بيضاء وقائمة جانبية وهيدير بخلفية رمادية .. والآن أعتمد اللون الأبيض الناصع للخلفية والسماوي الداكن للعناوين الرئيسية ولون داكن للنصوص، وخط Tahoma للمحتوى و Arial للعناوين.

    هذا النمط من التصاميم مفيد جدا للمواقع والمدونات التي تعتمد على القراءة فقط، فالقارئ لا يحتاج إلى تصاميم وألوان براقة تشوش عليه، فالجميل حين القراءة هو شعور الكتاب والتركيز على النصوص فقط، وذات الشيء للكاتب، فوورد بريس توفر نمط كتابة رائع جدا في إصداراتها الأخيرة، حيث بإمكانك الإستغناء عن المحرر التقليدي والإنتقال إلى شاشة بيضاء كاملة وتظهر لك النصوص فقط، وكأنك تكتب على ورقة ناصعة البياض.

    بالتوفيق أخي وسام

    ردحذف
    الردود
    1. "نمط الكتاب"

      كلمتين لو خطرا على بالي عند كتابة التدوينة لاكتفيت بهما، فعلا هذا افضل تعبير على نوعية التصاميم التي احبها نمط الكتاب، شكرا اخي منير على المرور والتعليق.

      حذف

بسم الله الرحمن الرحيم ( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )